Archive

Archive for the ‘Anarchitext Files’ Category

Stencil “No” to the Egyptian Constitution Draft – استنسل لا لمسودة الدستور المصري

03/12/2012 Leave a comment

Stencil “No” the Egyptian Constitution Draft for raising awareness before the National referendum of 15 December.
Save, Print, Cutout and Spray.

استنسل لا لمسودة الدستور المصري لنشر التوعية قبل إستفتاء 15 ديسمبر 2012.

إحفظ، إطبع، قطع و رش

No-Stencil-07

PDF version available here: No to Ikhwan

No-Stencil-04

PDF version available here: No Stencil

No-Stencil-05

PDF version available here: Batel

لمعرفة ليه لأ، إقرأ: لا لمسودة الدستور المصري

Advertisements

No to the Egyptian Constitution Referendum – لا لمسودة الدستور المصري

03/12/2012 2 comments

No-Stencil-03

لماذا أرفض الدستور جملة و تفصيلاً؟

هذه هي أسبابي لرفض مسودة الدستور المعروضة للإستفتاء يوم 15 ديسمبر 2012. بعض هذه الأسباب يتعلق بطريقة وضع المسودة، و بعضها يتعلق بمواد الدستور نفسه.

أولاً: مجلس الشعب و التأسيسية الأولى و الثانية!

في أعقاب ثورة 25 يناير 2011 ، عُلق دستور 1971 من قبل المجلس الأعلى للقوات المسلحة في 13 فبراير، و تم عقد استفتاء دستوري يوم 19 مارس 2011 على 8 مواد تنظم الفترة الإنتقالية.

و كان من أهم هذه المواد، المادة رقم 189 و التي جاء في نصها أن: تتولى جمعية تأسيسية من مائة عضو ينتخبهم أغلبية أعضاء المجلسين غير المعينين في اجتماع مشترك إعداد مشروع الدستور في موعد غايته ستة أشهر من تاريخ تشكيلها ويعرض رئيس الجمهورية المشروع خلال خمس عشرة يوما من إعداده على الشعب لاستفتائه في شانه ويعمل بالدستور من تاريخ إعلان موافقة الشعب عليه في الاستفتاء.

و لما جاءت انتخابات مجلس الشعب المصري 2011-2012 بأول برلمان مصري منتخب بعد ثورة 25 يناير، توقع الجميع أن يأتي هذا البرلمان بلجنة تأسيسية توافقية ممثلة لجميع طوائف الشعب، و لكن للأسف هذا لم يحدث.

برز طمع تيار الأغلبية في البرلمان في أن يستأثر بكتابة دستور الشعب المصري، فإستغلوا عدم وجود معايير واضحة لتشكيل اللجنة التأسيسية، و إبتدعوا بدعة مفادها أن تشكيل اللجنة التأسيسية يجب أن يتضمن 50 عضواً من الداخل البرلمان. و بالتالي ضمت لجنة المائة أسماء غير معروفة إلا للمنتمين لهذا التيار.

و لم تثمر الجهود المكثفة التى بذلت لمعالجة عيوب تشكيل الجمعية التأسيسية على مدى أكثر من أسبوعين بدئأً من إعلان هذه الجمعية فجر يوم 25 مارس، بسبب تعنت رئيس حزب الحرية والعدالة د. محمد مرسي (و رئيس مصر الأن الذي توقع بعض السذج أن يعيد تشكيل التأسيسية الحالية!) الذي رفض مراراً فكرة إعادة انتخاب الجمعية التأسيسية، كما لرفض أي تغيير فى تشكيلها يمكن أن يحقق مقدارا معقولا من التوازن.

وتوالت الدعاوى أمام المحكمة الإدارية مطالبة ببطلان قرار تشكيل الجمعية، ولم تمض أيام حتى صدر حكم القضاء الإداري بوقف تشكيلها صباح يوم 10 أبريل 2012، بعاثاً الأمل في إعادة انتخاب الجمعية ولكن وفق معايير أكثر موضوعية وتحديدا هذه المرة.

شهدت الأيام و الأسابيع التالية لصدور الحكم إجتماعات مكثفة بين أحزاب المعارضة و حزبي الأغلبية لمحاولة الوصول لمعايير تضمن تشكيل عادل للجمعية التأسيسية، إلا أن الفترة طالت لشهوراً بسبب تعنت الأغلبية و التعنت المقابل من المعارضة، و أجواء عدم الثقة التي سادت الإجتماعات.

وبعد هذا تشكيل الجمعية التأسيسة الثانية بإسبوع واحد أقرت المحكمة الدستورية العليا في 14 يونيو 2012 حل مجلس الشعب لعدم دستورية مواد قانون الانتخابات الخاص به. و هنا ثار جدل قانوني حول صحة تشكيل اللجنة التأسيسية الثانية، حيث إنها لم تكن قد تشكلت فعلياً و لم تجتمع بعد، مما يعني أنها قرار غير مكتمل، و عليه يطولها قرار البطلان. مما دفع الدكتور وحيد عبدالمجيد المتحدث الرسمي باسم الجمعية لأن يصرح بأن: هناك اتجاه العام داخل الجمعية هو الاستمرار في عملها، إلى أن يفصل القضاء في دعاوي البطلان.

و قبيل إنتخابات الإعادة، تشكلت بالجبهة الوطنية لدعم الدكتور محمد مرسي، ضمت رموز وطنية و نشطاء مثل، وائل قنديل، وحمدي قنديل، وعبد الجليل مصطفى ، ووائل غنيم، وأحمد ماهر، ومحمد عبد المنعم الصاوي، وتميم البرغوثي و أخرون ، بعد أن قدم الدكتور مرسي (مرشح الجماعة)، وعوداً بتنفيذ ستة مطالب متعلقة بالشراكة الوطنية و التـأكيد على المشروع الوطني الجامع الذي يعبر عن أهداف الثورة وعن كافة أطياف ومكونات المجتمع المصري، و كان من أهم المطالب الستة: السعي لتحقيق التوازن في تشكيل الجمعية التأسيسية بما يضمن صياغة مشروع دستور لكل المصريين. و.

من الجدير بالذكر أن أغلب أعضاء الجبهة أنسحبوا و أعلنوا أنهم في حل من الجبهة الوطنية و دعم الرئيس، بينما عاد بعضهم لصفوف المعارضة، و أتهمت الجبهة الوطنية في بيانها الأخير الرئيس بعدم التزام بأي من بتعهداته.

و في أكتوبر و مع تعدد الدعاوى القضائية ضد التأسيسية انسحب عدد من الشخصيات وعاد آخرون بعد انسحابهم، وتوالت حالات الانسحابات في نوفمبر، حيث انسحبت الكنيسة بطوائفها الثلاثة، وعدد من القوى السياسية المدنية، والذي كان أبرزهم الدكتور وحيد عبد المجيد (المتحدث الرسمي باسم الجمعية )، الإعلامي حمدي قنديل (عضو اللجنة الإستشارية بالجمعية )، وعمرو موسى متعللين بأن الجمعية التأسيسية تسعى لخروج الدستور في أقرب وقت مهما كان منقوصا، فضلا عن تعدد النقاط الخلافية فيما بينهم ، والدعوى بسيطرة فصيل الإسلام السياسي على التأسيسية.

و في نفس الوقت حددت المحكمة الدستورية العليا جلسة 3 ديسمبر للفصل في المادة 79 لسنة 2012 الخاص بمعايير انتخاب أعضاء الجمعية التأسيسية الثانية.

و هنا حدث ما لم يتوقعه أحد، ففى 22 نوفمبر الماضي اصدر الرئيس محمد مرسى، إعلان دستوري حصن فيه تأسيسية الدستور، ومجلس الشورى من الحل، ومد عمل تأسيسية الدستور من 4 إلى 6 أشهر.

هذا إعلان دستوري الجائر الإستباقي جاء لتحصين التأسيسية من الحل عن طريق المحكمة الدستورية، و لكي يتمكن من ذلك لجاء السيد الرئيس لتحصين ثلاث جهات هي غير محصنة في الأساس ألا و هي: الجمعية التأسيسية، و مجلس الشورى، و تحصين قرارته هو نفسه من الطعن عليها!

فجر صدور الإعلان الكارثي زاد الغضب في الشارع لأنه يؤسس لميلاد نظام ديكتاتوري جديد، و بخلاف حزبي الحرية و العدالة، و النور، طالبت كل القوى الوطنية و الثورية بسحب الإعلان الدستوري، فإذ بالجمعية التأسيسية (فاقدة الشرعية) تعجل بالانتهاء من صياغت الدستور والتصويت عليه فجر الخميس 30 من نوفمبر، و هو نفس اليوم الذي خرج فيه الرئيس على الشعب بحوار تليفزيوني ينصح (أو يأمر) فيه الشعب بالتصويت بنعم، كالمخرج الوحيد من إعلانه الدستوري الديكتاتوري.

و هكذا يبدوا أن بعض القوى قد تأمرت لكي تضع قوى الوطن أمام الأمر الواقع، و تغلق المدخل أمام سحب الإعلان الدستوري، بغية تمرير دستور لا يمثل الشعب و لا يمثل الثورة، و على هذا أرفض الطريقة التي تم بها تمرير هذا الدستور، و أرفض تحصينها من البطلان و أرفض كل ما ترتب على هذا.

ما بني على باطل فهو باطل!

هذا بالنسبة لطريقة وضع الدستور، و أما الإعنرضات على نصوص المسودة الباطلة فموجودة بالتفصيل في هذه القائمة:

إعتراضات على مسودة الدستور

 و الملخص للتوزيع:

ملخص الإعترضات على المسودة

TGD IV: الخداع الأكبر 4: حصان طروادة Released

05/12/2011 1 comment

الجزء الرابع من سلسلة “الخداع الأكبر”: حصان طروادة، هو تجميع لبعض معلومات الأجزاء السابقة و إستكمال لبعض الجوانب

Watch TGD IV

و لكن الأسئلة المطروحة في الجزء الرابع تتعلق بدور الدكتور البرادعي في مصر و تحالفاته، هذه الأسئلة بإختصار هي:

ماذا دار في اللقاء بين البرادعي و كوندليزا رايز في 2005؟

ما هي المنظمة الدولية للإزمات؟

من هو جورج سوروس؟

ما علاقته بالبرادعي و شباب 6 أبريل؟

هل له يد في ثورة مصر؟

ما علاقته بالبرادعي و شباب 6 أبريل؟

هل له يد في ثورة مصر؟

و أسئلة أخري كثيرة يجب أن يجيب  د. البرادعي عنها…

The Links:

د. محمد البردعي
ElBaradei files

ElBaradei & Soros

حديث د. البرادعي في الأهرام

حديث د. البرادعي في مصرواي

 

جورج سوروس

Soros Files
NS Profile: George Soros

Meet George Soros

حركة 6 أبريل

April 6 Youth Files
WikiLeaks: APRIL 6 Activist met with US officials in 2008 & discussed Regime Change “Plan” in EGYPT by 2011

US Department of State: Press Release on Alliance of Youth Movements Summit
NY Times: U.S. Groups Helped Nurture Arab Uprisings
Reuters Special Report: Inside the Egyptian revolution

تنوية 

هذا الفيديو ليس هجوماً على شخص بعينه، و هو بالطبع ليس هجوماً على ثوار مصر الأحرار، الذين نفخر بأننا كنا ضمن صفوفهم من اليوم الأول..

و لكن هذا الفيديو هو دعوة للبحث و المعرفة، و عدم الأنسياق وراء شخص أو جهه بذاتها

TGD III: كن مصري Released

19/05/2011 Leave a comment

Watch TGD III

New AnarchitexT release:

TGD III: كن مصري , the 3rd video in “The Great Deception” Political awareness Series.

This time it is a message of unity, and peace, for a better future… For Egypt.

لم ثرنا في 25 يناير؟

ثرنا ضد الظلم
ثرنا ضد الجهل
ثرنا ضد القهر

لنتذكر دائماً أننا ثرنا
من أجل مصر


لم ثرنا في 25 يناير؟

 

ثرنا ضد الظلم

ثرنا ضد الجهل

ثرنا ضد القهر

The Great Deception Addendum English Version Released

27/04/2011 Leave a comment

The Great Deception Addendum: Inside the Egyptian Revolution

TGD Addendum, is a short documentary, following up on TGD 2011 الخداع الأكبر, and expanding on the questions raised about the Arab Uprising and the Middle East [Democracy] Project.

But actually TGD Addendum Tackles the bigger questions, which are:

What is Color Revolutions?
What is International Crisis Group?
Who is George Soros???
What is his relationship with ElBraradei & April 6 Youth?
Does he have role in the Egyptian Revolution?
Who is Saad Bahaar???
What is his relationship with ElBraradei & April 6 Youth?
Does he have role in the Egyptian Revolution?

All these questions and many more must be answered before embracing those who lecture us about freedom and democracy in post revolution Egypt.

However, this video is not an attack on any particular person of the ones mentioned, nor is it an attack on Egypt Freedom Revolution, whom we are most proud that we were part of it, since the first days.

But this video is an invitation to open your mind to broader ideas, to research and to question and not to be a follower to any one person or one entity.

“Question Authority, Think for yourself”

The Links:

Mohamed ElBaradei
ElBaradei & Soros
Saad Bahaar

George Soros:
NS Profile: George Soros
Meet George Soros
What is a “Color” Revolution???

April 6th Movement:
WikiLeaks: APRIL 6 Activist met with US officials in 2008 & discussed Regime Change “Plan” in EGYPT by 2011
US Department of State: Press Release on Alliance of Youth Movements Summit
NY Times: U.S. Groups Helped Nurture Arab Uprisings
Reuters Special Report: Inside the Egyptian revolution

Disclaimer about “The Great Deception 2011″

To make one thing clear:

Anarchitext is not Pro Mubarak,

Anarchitext is not Pro NDP,

Anarchitext is not Pro Dictatorship in anyway shape or form…

Quite the opposite, Anarchitext is against Mubarak, his corrupt faction, his corrupt government, his corrupt parliament, his corrupt election and his 30 years rule of torture and oppression…

We are with the calls for his prosecution and trial…

AND we are proud that we have taken part of the glorious Egyptian Revolution…

“The Great Deception 2011″ is not about defending Mubarak, and those who understand it that way are ill-advised and misinformed.

The Great Deception Addendum Arabic Version Released

27/04/2011 2 comments

إضافات الخداع الأكبر: داخل الثورة المصرية

إضافات الخداع الأكبر هو فيديو وثائقي، يتبع الخداع الأكبر 2011 و يناقش المزيد من الأسئلة المتعلقة بأحداث الثورة المصرية و ثورات العرب، و مخططات نشر (الديمقراطية) في الشرق الأوسط.

و لكن الأسئلة المطروحة في إضافات الخداع الأكبر هي الأسئلة الأهم و الأخطر من حيث الوقع، هذه الأسئلة بإختصار هي:

ما علاقة البرادعي بوائل غنيم و شباب 6 أبريل؟
ما هي نظرية الثورات الملونة؟
ما هي المنظمة الدولية للإزمات؟
من هو جورج سوروس؟
ما علاقته بالبرادعي و شباب 6 أبريل؟
هل له يد في ثورة مصر؟
من هو سعد بحار؟
ما علاقته بالبرادعي و شباب 6 أبريل؟
هل له يد في ثورة مصر؟

و أسئلة أخري كثيرة يجب أن نجيب عنها، قبل أن نثق في الكثير ممن يتكلمون على الساحة السياسية في مصر بعد ثورة 25 يناير…

هذا الفيديو ليس هجوماً على شخص بعينه، و هو بالطبع ليس هجوماً على ثوار مصر الأحرار، الذين نفخر بأننا كنا ضمن صفوفهم من اليوم الأول..

و لكن هذا الفيديو هو دعوة للبحث و المعرفة، و عدم الأنسياق وراء شخص أو جهه بذاتها

The Links:

د. محمد البردعي
Mohamed ElBaradei

ElBaradei & Soros

جورج سوروس
NS Profile: George Soros
Meet George Soros
What is a “Color” Revolution???

حركة 6 أبريل
WikiLeaks: APRIL 6 Activist met with US officials in 2008 & discussed Regime Change “Plan” in EGYPT by 2011
US Department of State: Press Release on Alliance of Youth Movements Summit
NY Times: U.S. Groups Helped Nurture Arab Uprisings
Reuters Special Report: Inside the Egyptian revolution

تنوية 1

هذا الفيديو ليس هجوماً على شخص بعينه، و هو بالطبع ليس هجوماً على ثوار مصر الأحرار، الذين نفخر بأننا كنا ضمن صفوفهم من اليوم الأول..

و لكن هذا الفيديو هو دعوة للبحث و المعرفة، و عدم الأنسياق وراء شخص أو جهه بذاتها

تنوية 2

وجدنا أن أحد المعلومات الواردة بالفيديو مغلوطة: وصلنا نسخة عربية من تقرير رويترز عن الثورة المصرية و فيه الأسم الصحيح لمؤسس أكاديمية التغيير و هو “سعد بحار” و ليس بهار كما ترجمناها في الفيديو

تنوية 3: هام جداً

تبين أننا أخطائنا في الترجمة و الفهم، حيث نشرت النيويورك تايمز في دراسة منقولة عن فريدوم هاوس، ملحقة بالمقال، هذه المعلومة هي:
في السنوات الست الماضية ، خصصت الولايات المتحدة التمويل صغير لكنه هام لحملات بناء الديمقراطية في الشرق الأوسط. من برنامج الدعم العسكر الأكبر بكثير، حصلت مصر على النصيب الأكبر – حوالي 1.3 مليار دولار سنويا.
و قد فهمنا خطأ هنا أن المبلغ المذكور يعود على تمويل حملات بناء الديمقراطية، بينما وضح لنا بعد إعادة البحث أن المبلغ يعود على الدعم العسكري.
و تبين أن إجمالي التمويل الأمريكي المخصص لدعم الديمقراطية في الشرق الأوسط في الستة أعوام الماضية بلغ حوالي 3 مليار دولار، حصلت مصر على النصيب الأكبر منهم (لم نعثر على أرقام دقيقة، و نرجو إذا توافرت لديكم أي معلومات بهذا الصدد ، موافتنا بها).

The Great Deception 2011 English Version Released

03/04/2011 3 comments

The Great Deception 2011 – الخداع الأكبر is a short video feature, about a number of questionable connections & suspicious information relating to the Protests which are rocking the foundations of the Arab world & Middle East.

The questions asked in this video are:
Given the M.E. economical importance to the US & the billions of USDs invested in the GREATER MIDDLE EAST PROJECT & democracy spreading programs…
Does the US have a role in Arab Uprisings?

Why did the US suddenly stop it’s war on Mohamed El Baradei in 2005?

Why are the US State department, Department of Defense & Defense Intelligence Agency funding the Carnegie Endowment for International Peace???

What is Amr Hamzay’s job at Carnegie Endowment for International Peace?

What is Amr Hamzawy’s role in the revolution?

Who benefits from the military attacks on Libya?

All these questions and many more must be answered before embracing those who lecture us about freedom and democracy in post revolution Egypt.

However, this video is not an attack on any particular person of the ones mentioned, nor is it an attack on Egypt Freedom Revolution, whom we are most proud that we were part of it, since the first days.

But this video is an invitation to open your mind to broader ideas, to research and to question and not to be a follower to any one person or one entity.

“Question Authority, Think for yourself”

The Links:

New Middle East

Mohamed ElBaradei

Carnegie Endowment for International Peace

Condoleezza Rice

The Greater Middle East Project

Amr Hamzawy

Khaled Saeed facebook Page

Disclaimer about “The Great Deception 2011”

To make one thing clear:

Anarchitext is not Pro Mubarak,

Anarchitext is not Pro NDP,

Anarchitext is not Pro Dictatorship in anyway shape or form…

Quite the opposite, Anarchitext is against Mubarak, his corrupt faction, his corrupt government, his corrupt parliament, his corrupt election and his 30 years rule of torture and oppression…

We are with the calls for his prosecution and trial…

AND we are proud that we have taken part of the glorious Egyptian Revolution…

“The Great Deception 2011” is not about defending Mubarak, and those who understand it that way are ill-advised and misinformed.